NACE meets NICE

A model for empowering citizens in Sub-Saharan Africa?

NICE – the National Initiative for Civic Education from Lilongwe, Malawi – has been present as a facilitator of civic education for more than 15 years. It emerged in cooperation with a civil society initiative in the light of the 1999 general elections and received guidance from the German Technical Cooperation (GTZ) and its Malawi-German Program for Democracy and Decentralization (MGPDD). Since then, it has developed into a public trust with more than 8,000 trained volunteers in the communities, 200 professional civic educators, and 31 district offices. The board of NICE consists of six elected members and three government secretaries. NICE’s goals comprise the education of high-quality civic education and the empowerment of the Malawian citizens, which in turn help to ensure good governance by politicians. With their expertise, they could be a valuable partner for civic education across the African continent. As a grassroots organization, NICE can offer some helpful insight on how to reach citizens at the local or community level and is experienced in working closely with policy-makers on a national scale. On Wednesday, July 26, 2017, representatives of NACE met up with two members of NICE in Bonn, Germany. Petra Grüne and Sascha Scheier from the Federal Agency for Civic Education (bpb) had an interesting discussion with Ollen Mwalubunju and Amos Tizora about common issues, the exchange of good practices, and possibilities for networking beyond national boundaries. For the future, the aim is to explore further opportunities for collaboration with NICE.

For further information, NICE can also be found online at www.nice.mw or via Facebook @NicePublicTrust

الشبكة العربية للتعليم المدني تلتقي المبادرة الوطنية للتربية المدنية بمالاوي

نموذج لتمكين المواطنين في أفريقيا جنوب الصحراء؟

المبادرة الوطنية للتربية المدنية من ليلونغوي ، مالاوي – حاضرة كميسر للتربية المدنية لأكثر من 15 سنة. وقد ظهر ذلك بالتعاون مع مبادرة المجتمع المدني في ضوء الانتخابات العامة لعام 1999 وتلقى توجيهات من التعاون التقني الألماني وبرنامجها الملاوي الألماني للديمقراطية واللامركزية  ومنذ ذلك الحين ، تطورت لتصبح ثقة عامة مع أكثر من 8000 متطوع مدرّب في المجتمعات ، و 200 معلم مدني محترف و 31 مكتبًا محليًا. يتكون مجلس المبادرة الوطنية للتربية المدنية بمالاوي من ستة أعضاء منتخبين وثلاثة وزراء حكوميين. وتشتمل أهدافها على تعليم التربية المدنية عالية الجودة وتمكين المواطنين الملاويين ، مما يساعد بدوره على ضمان الحكم الرشيد من قبل السياسيين. مع خبرتهم ، يمكن أن يكونوا شريكا قيما للتوعية المدنية في جميع أنحاء القارة الأفريقية. كمنظمة شعبية ، يمكن أن تقدم المبادرة الوطنية للتربية المدنية بمالاوي بعض البصيرة المفيدة حول كيفية الوصول إلى المواطنين على المستوى المحلي أو المجتمعي وتتمتع بالخبرة في العمل بشكل وثيق مع صانعي السياسات على المستوى الوطني.

وقد التقى ممثلوا الشبكة العربية للتعليم المدني مع اثنين من أعضاء المبادرة الوطنية للتربية المدنية بمالاوي يوم الأربعاء الموافق 26 يوليو 2017 ، في بون ، ألمانيا.  حيث قامت بترا جرون و ساشا تشاير من الوكالة الفيدرالية للتربية المدنية بمناقشة شيقة مع ألين موالوبونجو و آموس تيزورا حول القضايا المشتركة ، وتبادل الممارسات الجيدة وإمكانيات االتشبيك خارج الحدود الوطنية. بالنسبة للمستقبل ، الهدف هو استكشاف المزيد من الفرص للتعاون مع المبادرة الوطنية للتربية المدنية بمالاوي.

لمزيد من المعلومات ، يمكن العثور على المبادرة الوطنية للتربية المدنية بمالاوي عبر الإنترنت على

 www.nice.mw

 Facebook @NicePublicTrust